فائدة حول الفعل (نال )

عماد غزير 03 نوفمبر 2018 | 5:16 ص قسم عام 3667 مشاهدة

    الفعل (نال ) فعل ثلاثي أجوف من المختلف، أي يجيء من الياء ومن الواو، لكن لكل منهما بابا مختلفا وتصريفا مختلفا. وحتى لا تخطئ بينهما، خاصة حين إسناده للضمائر، لخصت لكم المسألة، وأدعو الله أن تكون ذات فائدة.

 

أولا (نال ) اليائي:

 

    نَال يَنال نَيْلًا، والأمر (نَلْ ) بفتح النون، وحين إسناده لضمير الفاعل تقول: نِلْت ونِلْنا، بكسر فائه.

 

الثاني: نال يَنُول نَوْلا، والأمر منه (نُل ) بضم النون، وحين تسنده لضمير المتكلم تقول: نُلْت ونُلْنا.

 

أما لماذا اختلف هذا عن ذاك، وما باب هذا وذاك، فهذا ما سأوضحه:

 

أولا: نال ينال نَيْلا نَلْ:

 

هذا من باب عَلِم يَعْلَم، وأصله نَيِل يَنْيَل انْيَل.

 

في الماضي تحركت الياء، وانفتح ما قبلها؛ فقلبت ألفا؛ فصار نال.

 

    في المضارع نقلت حركة حرف العلة للساكن الصحيح قبلها؛ فصارت ينَيْل، وتحركت الياء حسب الأصل، وانفتح ما قبلها بعد النقل؛ فقلبت ألفا؛ فصارت ينال، والأمر انْيَل على الأصل نقلت حركة حرف العلة للساكن قبلها؛ فاستغني عن همزة الوصل لتحرك فائه، وحذفت الياء لالتقاء الساكنين؛ فمن هنا جاءت فتحة النون في الامر نَل. فإذا أسندته لضمير المتكلم قلت: نِلْت، بكسر النون؛ لأن أصله كما ذكرت نَيِل؛ فتكون نَيِلْت، استثقلت الحركة على الياء فنقلت حركة الياء (الكسرة ) لما قبلها، ثم حذفت لالتقاء الساكنين؛ فصارت نِلت؛ فكسرة النون منقولة من الياء المحذوفة.

 

أما نال ينول نولا والأمر نُل:

 

    فهذا أصله نَوَل يَنْوُل، من باب نصر ينصر، بفتح عينه في الماضي، وضمها في المضارع، تحركت الواو وانفتح ما قبلها؛ فقلبت ألفا؛ فصارت نال، والمضارع ينول أصله يَنْوُل، حدث إعلال بالنقل فقط، نقلت حركة الواو للساكن الصحيح قبلها، فإن أمرت منه قلت نُلْ بضم النون؛ لأن أصله انْوُل، نقلت حركة الواو للساكن قبلها؛ فسقطت همزة الوصل لتحرك فائه، ثم حذفت الواو لالتقاء الساكنين، فضمة النون فيه لأنها منقولة من الواو المحذوفة.

 

    فإن أسندته لضمير المتكلم قلت: نُلت؛ لأن أصله نَوَلت، مثل قلت الذي أصله قَوَلت، لكن هنا لم تنقل حركة الواو لما قبلها؛ إذ قبلها أصلا مفتوح؛ فلا يوجد ما يدل على المحذوف، وقد أرادوا أن يدلوا على أن المحذوف واو ؛ فتحركت الواو، وانفتح ما قبلها؛ فقلبت ألفا، ثم حذفت لالتقاء الساكنين، ثم ضموا النون ليدلوا على أن المحذوف منه واو؛ فقالوا: نُلت.

 

إذن، نال ينال، الأمر منه نَل، والمسند للمتكلم نِلت.

 

ونال ينول، الأمر منه نُلْ، والمسند للمتكلم نُلْت.

 

فإن جاءك الفعل نَل، وسئلت عن مضارعه، فقل: مضارع ينال.

 

وإن جاءك الفعل نُل، وسئلت عن مضارعه، فقل: مضارعه ينول.

 

وأنت عرفت سبب الكسر والضم، وأصل كل منهما.

 

وبالله التوفيق.