3 خدع سحريَّة تساعدك على الكشف في المعجم

يسري سلال 24 يوليو 2022 | 4:16 ص قضايا تعليميَّة وعامَّة 56 مشاهدة

الخدعة الأولى: اكشف عن كلمة أخرى!!
عندما يقول لك واضع الامتحان: الطّعام منتهي الصَّلاحيَّة سام. كيف تكشف في المعجم عن معنى كلمة (سام )؟
فإنَّ الكشف عن هذه الكلمة قد يكون صعبًا بالنِّسبة للكثيرِين (بسبب صعوبة إدراكهم للتَّضعيف )
وهنا سنلتفُّ على السُّؤال!!
وقبل أن أشرح الفكرة .. على الطَّالب أن يدرك أنَّ جميع الكلمات المشتقَّة من أصلٍ واحدٍ يُكشَف عنها في نفس المادَّة:
فمثلا:
عرف – اعترف – تعرَّف – تعارَفَ – عارف – معروف – مُعرَّف …. إلخ .. يُكشَف عنها جميعًا في مادَّة (عرف )
إذن .. وبالعودة إلى السُّؤال .. وما دامت كلمة (سام ) صعبة بسبب التَّضعيف .. فإنَّني أنصح الطَّالب بالكشف عن معناها لا عنها ذاتها!!
بشرط أن يكون المرادف من نفس أصل حروفها
فبما أنَّ (سام ) معناها (مسموم ) .. يقوم الطَّالب بالكشف عن مسموم بدلا من الكشف عن سام .. فيقول (مسموم ) على وزن (مفعول ) .. إذن فالحرفان الزَّائدان فيها هما الميم والواو
إذن نكشف عن مسموم في مادَّة (سمم )
وبالتَّالي نكشف عن (سام ) في مادَّة (سمم )!!

 

الخدعة الثَّانية: ما صعب عليك الكشف عنه زنه .. والعكس (أي وما صعب عليك وزنه فاكشف عنه في المعجم )!!
في إحدى السَّنوات طُلِب من الممتحنِين الكشف عن معنى كلمة (الأطبَّاء ) في المعجم
طبعًا الخطوة الأولى هنا الإتيان بالمفرد .. طبيب
وعندما سنصل إلى المفرد .. وإذا افترضنا أنَّ الطَّالب لا يعرف الحرف الزَّائد في (طبيب ) .. فإنَّ عليه عندئذٍ وزنها
وبما أنَّ وزن (طبيب ) فعيل .. وبما أنَّ الحرف الزَّائد في (فعيل ) هو الياء
إذن نكشف عن معنى (طبيب ) في مادَّة (طبب ).

 

الخدعة الثَّالثة: عليك بالمثيل!!
الكشف مثلا عن معنى (سِنة ) في قوله تعالى: “لا تأخذه سِنة ولا نوم ” أمر في منتهى الصُّعوبة على الكثير من الطُّلَّاب
وتعود صعوبة الكشف هنا في المقام الأوَّل إلى غموض المعنى .. فلا أحد غالبًا سيفهم معنى (سِنة ) .. وهنا على الطَّالب أن يدرك أوَّلا أنَّ التَّاء المربوطة زائدة حتمًا .. ممَّا يعني أنَّه لا يوجد من أصول الكلمة إلا حرفان .. أي أنَّ هناك حرفًا محذوفًا من حروف الكلمة الأصليَّة
وهنا على الطَالب أن يُعمِل عقله .. فيبحث عن مثيلٍ (في النُّطق ) لكلمة (سِنة ) كـ (صِلة ) و (ثِقة ) و (هِبة )
وبما أنَّ الكشف عن هذه الكلمات بالتَّرتيب: وصل – وثق – وهب
إذن – وبالقياس على ذلك – نكشف في المعجم عن معنى (سِنة ) في مادَّة (وسن ).
أيضًا الكشف عن معنى (تهنوا ) في “ولا تهنوا ولا تحزنوا ” أمر شديد الصُّعوبة
إلا أنَّ الطَّالب قادر على التَّغلُّب على هذه الصُّعوبة عبر استراتيجيَّة المثيل نفسها
(تهنوا ) كـ (تصلوا ) و (تصفوا )
وبما أنَّ مادَّة (تصلوا – تصفوا ) هي: وصل – وصف
إذن مادَّة (تهنوا ) هي (وهن ).