سأموت وفي النفس شيء من (فو )!!

يسري سلال 24 يوليو 2022 | 3:59 ص الأخطاء في مناهج النَّحو 210 مشاهدة

عندما قرر النحاة أن اتصال الأسماء الخمسة بياء المتكلم يخرجها من الأسماء الخمسة .. فإنهم قصدوا من كلامهم الأسماء الخمسة ما عدا (ذو ) .. إذ المعلوم أن (ذو ) تضاف إلى اسم ظاهر فقط .. ولا يمكن أن تضاف إلى ضمير متصل

إذن .. وبداية .. فإن الياء في (أخي – أبي – حمي ) تحتمل فيها جميعا أن تكون ياء جر الأسماء الخمسة .. وتحتمل أن تكون ياء المتكلم (وفي هذه الحالة تخرج من الأسماء الخمسة )
ملاحظة: الرجا التركيز في كون الياء فيها ثالثة
– أخي مجتهد (ليست اسما من الأسماء الخمسة .. ومرفوعة بالضمة المقدرة )
– أعطيت الكتاب لأخي أحمد (هنا لو كانت أحمد بدلا فالياء للمتكلم وليست من الأسماء الخمسة ومجرورة بالكسرة .. والمعنى: أعطيت الكتاب لشقيقي أحمد – ولو كانت أحمد مضافا إليه فهي ياء الجر وهي من الأسماء الخمسة .. والمعنى: أعطيت الكتاب لشقيق أحمد )

أما (فو ) فمشكلتها عندي أن الياء فيها ستكون ثانية
وعندما أقول: فيَّ ممتلئ بالطعام
فطبقا للنظرية فإنها ليست من الأسماء الخمسة لإضافتها إلى ياء المتكلم .. وبالتالي فهي مرفوعة بالضمة

فلماذا لا نقول إنها مرفوعة بالواو .. وأن الواو قلبت ياء ليصح نطقها؟
تماما كـ: هؤلاء معلميَّ
فـ (معلميَّ ) مرفوعة بالواو لأنها جمع مذكر سالم (رغم عدم وجود واو )

هذا عن ورودها مرفوعة ومتصلة بياء المتكلم

أما عن ورودها مجرورة ومتصلة بياء المتكلم .. فلا إشكالية في ذلك عندي:
وضعت الطعام في فيَّ
هم يقولون إنها هنا مجرورة بالكسرة لاتصالها بياء المتكلم .. ولكنني أسأل نفسي: ولماذا لا تكون مجرورة بالياء؟!

دعك من رفعها وجرها مع إضافتها إلى ياء المتكلم
وانظر معي (وهو الأهم من وجهة نظري ) إلى نصبها مع إضافتها إلى ياء المتكلم:
عندما أفتح فمي ..
هل الصواب أن أقول: أنا فتحت فيَّ (وتكون منصوبة بالفتحة ) أم أقول: أنا فتحت فايَ؟

طبعا طبقا للقاعدة فالصواب (فتحت فيَّ )
لكن ما أطار عقلي: لماذا لا يصح أن أقول: أنا فتحت فايَ .. تماما كما أقول عنك: أنت فتحت فاك؟؟

وخلاصة ما أرقني بخصوص (فو ) أنني لا أرى بأسا في إضافتها إلى ياء المتكلم .. وأعتقد أن هذا لا يخرجها من الأسماء الخمسة .. وأنها تبقى بعلامات إعرابها الفرعية (خلاف بقية الأسماء الخمسة التي يخرجها اتصالها بياء المتكلم من زمرة الأسماء الخمسة وتعرب عندئذ بعلامات أصلية مقدرة )

ومبلغ ظني أن (فيَّ ) في قولي: فيَّ ممتلئ بالطعام .. مرفوعة بالواو التي قلبت ياء
وأنه لا بأس من القول عند النصب: فاي!!

ملاحظة مهمة جدا جدا جدا:
قبل أن تشمروا سواعدكم للهجوم عليَّ .. إليكم الحقائق التالية:
أولا: هذا مجرد سؤال .. ومحاولة للفهم .. وليست حكما أو اعتراضا

ثانيا: أدرك أن الأمر فيما يخص اللغة لا يناط بالانطباعات الشخصية .. وإنما مناط الأمر فيه ما قاله العرب: فلو ثبت أنهم يخرجون (فو ) المتصلة بياء المخاطبة من زمرة الأسماء الخمسة .. فإنه لا يبقى هناك أي كلام يقال
لكن المشكلة أنني لا أعرف
بحثت في كتب النحاة لعلني أجدهم قد استثنوا (فو ) من القاعدة .. فلم أقع على شيء
وما سيحسم الموضوع عندي شاهد من كلام العرب وردت فيه (فو ) منصوبة ومتصلة بياء المتكلم

لو تساعدونني بالمجيء بهذا الشاهد أكون لكم شاكرا .. ليطمئن قلبي إلى:
هل قالوا في الشاهد: (فيَّ ) منصوبة بالفتحة .. أم قالوا (فاي ) كما أتوهم!!