إعراب (أنفسهم ) في قوله تعالى:”وما ظلمناهم ولكن كانوا أنفسهم يظلمون “

يسري سلال 21 ديسمبر 2023 | 2:31 ص قسم عام 85 مشاهدة

من أروع أسئلة النحو وأكثرها متعة ومداعبةً للعقل السؤال عن إعراب (أنفسهم ) في قوله تعالى:”وما ظلمناهم ولكن كانوا أنفسهم يظلمون “.
ومن المهم هنا ألا تطلب من تلميذك إعرابها إعرابًا مباشرًا، وإنَّما الأفضل أن تدع عقله يتخبَّط بين الخيارات الأربعة التَّالية:
توكيد
اسم كان
خبر كان
مفعول به

وسبب إبداع السُّؤال الاختياريِّ هنا:
١ – أنَّ كلَّ خيارٍ من الخيارات الأربعة منطقيٌّ من ناحيةٍ ما (من وجهة نظر الطَّالب طبعًا )
٢ – أنَّ الإجابة الصَّحيحة ستكون أبعد الإجابات الأربعة عن ذهن الطَّالب وتوقُّعه غالبًا.
المهمُّ .. بعد أن تستدرجه إلى تلك المتاهة العقليَّة الممتعة .. وضِّح له الإجابة السَّليمة الوحيدة عبر التَّسلسل المنطقيِّ التَّالي:
قل له:
أوَّلًا: سنستبعد اسم كان [لأنَّ واو الجماعة هي اسم كان ]
ثانيًا: سنستبعد خبر كان [لأنَّ خبر كان هو الجملة الفعليَّة يظلمون ]
ثالثًا: سنستبعد التَّوكيد [لعدم إمكانيَّة حذفه من الجملة .. إذ لا يكون التَّوكيد توكيدًا إلا إذا أمكن حذفه ]
وبالتَّالي فالإجابة الصَّحيحة هي مفعول به [لأنَّ أصل الآية: وما ظلمناهم ولكن كانوا يظلمون أنفسهم ].